جدول ترتيب الدورى المصرى

 جدول ترتيب الدورى المصرى لرؤية اوضح لـ ترتيب الاهلى و ترتيب الزمالك و باقي الفرق , مسجل فيه نتائج المباريات السابقة من (لعب, فوز, تعادل, خساره, له, عليه, فرق, نقاط) و نقاط الاهلى و نقاط الزمالك و باقي الفرق داخل الدورى و النقاط التي فاز بها كل فريق و ترتيبه داخل جدول ترتيب الدورى المصرى.

جدول ترتيب الدوري المصري

أسم الناديالفريق
0
0
0
0
0

– مقدمة عامة عن الدورى المصرى

لا يعرف الكثيرون ان مسابقة الدوري العام وهي البطولة المحلية والرسمية الاولي في مصر قد تأخرتت كثيرا في انطلاقها وان منتخب مصر الذي شارك في منافسات كأس العالم 1934 في اول ظهور للفراعنة في هذا المونديال كان بدون مسابقة دوري مصري رغم ان المسابقات الخاصة باللعبة بدأت منذ اوائل القرن الماضي من بين دوري مدارس ومنطقة القاهرة قبل ان يهتم المسئولون عن الكرة في مصر في اواخر الاربعينات من القرن الماضي الي ضرورة تنظيم مسابقة معتمدة بين الاندية المصرية في ذلك الوقت وبالفعل انطلقت اول بطولة محلية تحمل اسم الدورى المصرى عام 1948 والتي اصبحت رسمية منذ ذلك الوقت وحتي يومنا هذا وان كانت البطولة المحلية قد الغيت لظروف اضطرارية وكلها بسبب احداث سياسية وامنية.

تغير شكل ونظام الدوري اكثر من مرة طبقا لقواعد كرة القدم الحديثة بعد ان اصبحت كل الدول تتبع نظام الاتحاد الدولي لكرة القدم والذي يطلق عليه الفيفا , اقيمت البطولات بشكل منتظم تماما علي مدار هذه الاعوام،وتم الغاء المسابقة اكثر من مرة اعوام 1952 بسبب الثورة الشهيرة ولم تكتمل موسم 1954-1955 لظروف واحداث سياسية في مصر في ذلك الوقت واستمرت المسابقة في الظهور بانتظام حتي عام 1967 والتي تم الغائها منذ ذلك الوقت لظروف النكسة حتي عام 1972 واستأنفت بعدها لمدة عام قبل ان تتوقف اضطراريا بسبب حرب اكتوبر المجيدة.

وتواصلت المسابقة من جديد حتي توقفت عام 1990 بقرار من محمود الجوهري المدير الفني لمنتخب مصر عقب تأهل المنتخب لمنافسات كأس العالم بايطاليا وطلب الجوهري الغاء الدوري حتي يتسني له الاستعداد بشكل جيد في هذا المونديال

ومنذ عام 1991 وحتي عام 2010 اقيمت المسابقة بشكل منتظم الي ان قامت ثورة 25 يناير عام 2011 ورغم محاولات استئناف الدوري الا ان المسابقة لم تكتمل عامي 2011 و2012 الاولي بسبب اقتحام الجماهير للملاعب في المباريات بشكل غريب وجديد علي ملاعب الكرة في مصر وفي العام الثاني بسبب مذبحة بورسعيد الاليمة ثم استأنفت من جديد في العام الماضي بعد تغيير نظام الدوري لاول مرة في تاريخ المسابقة بتقسيم الاندية لمجموعتين واقامة دورة رباعية لتحديد بطل الدوري،ولا تزال المسابقة مستمرة حتي الان.

 

يعتبر النادى الاهلى هو البطل والمتربع علي عرش اللعبة بالارقام وبكم الالقاب المحلية التي حققها لهذه البطولة حيث فاز النادي الاهلى باللقب 37 مرة في انجاز تاريخي خاصة وان نادي الزمالك صاحب المركز الثاني فاز بهذا اللقب 11 مرة وفاز الاسماعيلي بالدوري ثلاث مرات والترسانة والاوليمبي وغزل المحلة والمقاولون العرب بالدوري مرة واحدة فقط.

 

– اكثر الفرق فوزا بالبطولة

توج الاهلى باللقب المحلي بعد اكتساحه للدوري منذ نشأته عام 1948 وحتي عام 1958 ثم فاز الزمالك باول دوري موسم 1959-1960

وعاد الاهلى لحصد لقبي موسم 1961 و1962 وحقق الترسانة لقب عام 1963 ثم الزمالك عامي 64 و65 والاوليمبي موسم 1965-1966،والاسماعيلي 1966-1967

وفاز غزل المحلة بلقب عام 1972 وعاد الاهلى لاحتكار البطولة ثلاثة سنوات من 1974 وحتي 1977

وتوج الزمالك بلقب 1977-1978 ثم الاهلى من 1979 حتي عام 1982 وفاز المقاولون العرب بالبطولة عام 1983 والزمالك 1984 ثم الاهلى اعوام 85و86و87

والزمالك 88 والاهلى 89

وفاز الاسماعيلي ببطولة 1991 والزمالك عامي 92و93 والاهلى من 93 وحتي عام 99

وتوج الزمالك بأول لقب في الالفية الجديدة  ثم الاسماعيلي عام 2001 ثم الزمالك عامي 2002 -2003

ونجح الاهلى في السيطرة والهيمنة علي بطولة الدوري من 2004 حتي عام 2014 حيث فاز باخر لقب في الدورة الرباعية الماضية علي حساب سموحة في المباراة النهائية ولم تكتمل المسابقة عامي 2011 و 2012

وتعد فرق الاهلى والزمالك والمصرى والاتحاد هي اكثر الفرق مشاركة في مسابقة الدوري المحلي حيث لم يهبط الاهلى والزمالك للقسم الثاني وغابا المصري والاتحاد عن الدوري مرة واحدة فقط وتأتي فرق الاسماعيلي وغزل المحلة بعد ذلك في الفرق الاكثر مشاركة،واختفت فرق مثل الترام والسكة الحديد والاوليمبي عن اللعب في الدوري الممتاز رغم انها كانت من اكثر الفرق مشاركة في هذه البطولة المحلية في الستينات والسبعينات

– نجوم الدورى المصرى

ويظل حسن الشاذلي-رحمه الله-هو هداف الدورى المصرى حتي الان رغم اعتزاله اللعب منذ اكثر من 30 عاما حيث احرز 187 هدف للشواكيش وبعده حسام حسن 168 هدف ثم مصطفي رياض لاعب الترسانة 123 هدف والسيد الضظوي لاعب المصري 112 هدف ومحمود الخطيب بيبو الكرة المصرية 108 هدف واحمد الكأس 107 هدف ومحمد ابوتريكة 105 هدف وجمال عبدالحميد 101 هدف،وكل هؤلاء اللاعبين اعتزلوا الكرة واخرهم محمد ابوتريكة في العام الماضي.

 

يبقي القول ان مسابقة الدوري العام موسم 2015 لم تنته حيث عادت المسابقة بنظام المجموعة الواحدة من جديد بعد ان كانت بنظام المجموعتين في الموسم الماضي لاسباب سياسية وامنية لتجنب وقوع المصري مع الاهلى في مجموعة واحدة بسبب مذبحة بورسعيد الاليمة وهي البطولة التي فاز الاهلى بها،قبل ان تعود هذا الموسم لنظامها القديم والمعروف ولكن بمشاركة 20 ناديا لاول مرة في تاريخ الدورى المصرى.