اخبار النادي الاهلى

مجزرة بورسعيد نقطة سوداء في تاريخ الكرة المصرية .. «تقرير»

20,418

يتزامن اليوم الأثنين الذكرى الرابعة لأسواً حادثة في تاريخ الرياضة المصرية ، ألا وهي مجزرة بورسعيد الشهير والتي راح ضيحتها  اليوم الإثنين الموافق الأول من فبراير  من مشجعي القلعة في ملعب بورسعيد بعد أعمال عنف عقب نهاية المباراة .

 

واشتد العداء بين جماهير النادي الأهلي والمصري بعد تلك الواقعة ، والتي يمنح خوض فريق من بورسعيد لمباراة داخل القاهرة ورفض القلعة الحمراء اللعب على ملعب المذبحة مرة أخرى .

 

وخلال التقرير التالي نرصد أشهر المجازر التي شهدها ملاعب كرة القدم وراح ضحيتها مئات الجماهير بسبب التعصب والعنف في المدرجات .

 

حادثة ليفربول

 

موقعة “ليفربول” الشهيرة هي الأكثر دموية في تاريخ كرة القدم والتي وقعت في أبريل 1989 وراح ضحيتها 96 قتيلا خلال مباراة ليفربول ونوتنجهام فورست في كأس الإتحاد الإنجليزي لكرة القدم بسبب الشغب الجماهيري .

 

موقعة اسكتلندا

 

في اسكتلندا سقط 66 قتيلا خلال مباراة جلاسكو رينجرز وسيلتيك بالدوري المحلي في أكتوبر 1971  بعدما إنهارت إحدى المدرجات بالإستاد.

 

موقعة روسيا

 

في أكتوبر 1982 بروسيا توفى 66 مشجعا وأصيب 340 آخرين خلال مباراة سبارتاك موسكو وهارلم الهولندي ببطولة أوروبا، وسقط 43 قتيلا في أبريل 2001 بجنوب أفريقيا وأصيب 150 بسبب تدافع الجماهير إلى ملعب إليس بارك، بسبب تزايد أعداد المشجعين خلال مباراة كايزر تشيفز وأورلاندو بايرتس.

 

حادثة بيرو

 

تتصد حادثة بيرو، قائمة الأشهر في تلاريخ الرياضة التي راح ضحيتها 318 قتيلا، فضلا عن ما يقرب من 500 مصاب، بعد أحداث العنف التي شهدتها عقب مباراة منتخب بلادهم أمام الأرجنتين عام 1964 في التصفيات المؤهلة لدورة الألعاب الأوليمبية، حيث كانت الأرجنتين متقدمة بهدف نظيف وسجل أصحاب الملعب هدف التعادل في آخر المباراة، إلا أن الحكم الأوروجويانى ألغى الهدف، فاجتاحت جماهير بيرو الملعب وأطلقت الشرطة الغاز المسيل للدموع وأعلن رئيس الجمهورية حالة الطوارئ.

 

حادثة غانا

 

تأتى حادثة غانا في مايو 2001 في المركز الثاني والتي راح ضحيتها 126 شخصاً بعدما أطلقت الشرطة الغانية القنابل المسيلة للدموع إثر أحداث شغب شهدها ملعب “أكرا “بين جماهير ناديي هارتس أوف أوك وأشانتى كوتوكو في مباراة هي الأسوأ في تاريخ الكرة الأفريقية على الإطلاق.

 

معركة بلجيكا بين ليفر بول و يوفنتوس

 

في مايو 1985 ببلجيكا توفى 35 بملعب هيسيل خلال مباراة يوفنتوس الإيطالي وليفربول الإنجليزي وكان معظمهم من الطليان .

 

 موقعتي نيبال

 

في مارس 1988 لقي 93 مشجعا مصرعهم وأصيب حوالي 100 خلال مباراة نيبال وبنجلاديش التي أقيمت على ملعب الأول .

 

مجزرة بورسعيد

 

تعد مجزرة بورسعيد واحدة من أكثر الكوارث الكروية دموية ، حيث سقط 72 قتيلا وما يقرب من 1000 جريح في الأربعاء الأسود في كارثة هي الأسوأ في ملاعب الكرة المصرية وهى الواقعة التي أطلق عليها معركة “الدم والنار”، بعدما هاجمت جماهير بورسعيد مدرج الأهلي بشكل جماعي وسط سلبية غريبة من رجال الشرطة.