كورة عالمية

بالفيديو.. ركلة جزاء "ألميريا" تُعيد لكاسياس الحياة

20,401
كاسياسكاسياس

 

كاسياس
كاسياس

استعاد الحارس الإسبانى إيكر كاسياس الثقة من جديد بعد فترة عصيبة مرّ بها بسبب تراجع مستواه، وذلك بعدما تصدى لركلة جزاء كاد ألميريا أن يسجل فيها هدف التعادل مع فريقه ريال مدريد فى المباراة التى أقيمت، أمس الجمعة، فى الليجا، وانتهت بفوز الريال فى نهاية المطاف (4-1)، ليكون بذلك كاسياس قد أنقذ الفوز العشرين للريال على التوالى.

كاسياس تصدى للركلة الـ11 فى مسيرته أمام ألميريا وكانت النتيجة حينها (2-1) لصالح ريال مدريد، بينما كانت أخر ركلة جزاء يتصدى لها كاسياس فى مباراة راسينج سانتاندير عام 2011.

بهذه الصدة، عاد كاسياس إلى الحياة من جديد بعد فترة من الانتقادات والتشكيك فى قدراته، حيث عاد حارس لاروخا للأرقام القياسية، بعدما تساوى مع زميله القديم فى الريال سيزر سانشيز، فى عدد ركلات الجزاء التى تصدى لها “11 ركلة جزاء” لكلا منهما بالليجا.

 كان كاسياس قد اعترف بأن الحظ حالف فريقه فى موقعة ألميريا، حيث قال “عندما كانت النتيجة 2-1، كان من الممكن أن يتغير سير اللقاء إذا أحرز المنافس هدف التعديل، لكننا أظهرنا رد فعل قوي، وحقاً لا أعرف إذا كنا قد أظهرنا الوجه الحقيقى لريال مدريد أم لا، لكن ما أعرفه أننا فى الشوط الأول لم نكن فى أفضل حالاتنا على الإطلاق وكنا محظوظين نوعاً ما”.