المحترفين كورة عالمية كورة مصرية

إنجلترا تتلون بالعلم المصري في مواجهة فرعونية بالكأس

20,293
النني

يتأهب أرسنال لمواجهة ضيفه هال سيتي السبت في افتتاح منافسات دور الـ16 من بطولة كأس الاتحاد الإنجليزي، بأمل مواصلة المشوار ليصبح أول فريق يتوج بلقب البطولة ثلاث مرات متتالية منذ القرن التاسع عشر.

وضمن محمد النني المنضم حديثاً لصفوف أرسنال، مشاركته في المباراة، بعد تأكيدات مدربه آرسن فينجر.

وسيكون النني على موعد لمواجهة مواطنه وزميله بالمنتخب المصري، أحمد المحمدي، والذي يعد أحد أبرز العناصر بفريق هال سيتي.

ويتصدر هال سيتي دوري الدرجة الأولى الإنجليزي (بعد الممتاز) ويبدو في طريقه للعودة من جديد إلى الدوري الممتاز لكنه من المتوقع أن يواجه مهمة صعبة أمام أرسنال في المباراة، خاصة وأن المواجهات الأخيرة بين الفريقين في بطولة الكأس ترجح كفة أرسنال.

فقبل عامين، تغلب ارسنال على هال سيتي في النهائي 3 / 2 بعد خوض وقت إضافي كما أطاح به من الدور الثالث في بطولة الموسم الماضي بالفوز عليه 2 / صفر .

وفي مباراة السبت، تصب الترشيحات بشكل كبير لصالح أرسنال خاصة في ظل انتعاش حظوظه في الدوري من جديد.

وتغلب أرسنال على ليستر سيتي متصدر الدوري 2 / 1 مطلع هذا الأسبوع ليعود من جديد إلى إطار المنافسة على اللقب، وقد سجل داني ويلبك هدف الفوز للفريق في أول مباراة له بعد غياب دام عشرة أشهر بسبب الإصابة.

ويرى المدافع بير ميرتساكر أن عودة ويلبك واقتراب عودة غيره من الغائبين منذ فترة بسبب الإصابات ، تشكل فرصة رائعة لأرسنال الذي يتنافس على التتويج في ثلاث بطولات.

وقال الألماني ميرتساكر في تصريحات لموقع أرسنال على الإنترنت “إننا سعداء بعودة داني الآن واقتراب عودة لاعبين آخرين.. نحن بحاجة للاعبينا ، ويمكن ملاحظة الفارق الذي تحدثه عودة أحدهم.”

ويرى زميله المدافع لوران كوتشيلني أن المواجهتين السابقتين أمام هال سيتي في كاس الاتحاد الإنجليزي ترشحان أرسنال بشكل كبير للفوز في مباراة الغد.

وقال كوتشيلني “ستكون مباراة مهمة للغاية بالنسبة لنا. نريد تحقيق الفوز.. في ظل ذكريات جيدة لنا أمام هال سيتي، سنحاول تقديم كل ما لدينا كي نتمتع بنفس الشعور من جديد.”

شارك برأيك !!