كورة عالمية

قمة الدوري الإنجليزي تشتعل بمواجهة نارية بين المتصدر والوصيف

20,287
مانشستر سيتيمانشستر سيتي

يخوض ليستر سيتي متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم اختبارا قاسيا عندما يحل ضيفا على مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني السبت في افتتاح منافسات المرحلة الخامسة والعشرين من المسابقة، حيث ينتظر أن تعزز هذه المواجهة الرؤية لملامح الصراع على اللقب هذا الموسم.

 

وواصل ليستر سيتي مفاجآته المدوية هذا الموسم ليتصدر الدوري بفارق ثلاث نقاط أمام مانشستر سيتي، وستختبر قدرته على المنافسة على اللقب بشكل أكثر دقة من خلال مباراة الغد، في الوقت الذي يتوقع فيه البعض أن الفترة المقبلة ستشهد بداية تراجع ليستر وصعود الكبار.

وتشهد المباراة صراعا من نوع آخر بين أبرز مهاجمين في الدوري الإنجليزي هذا الموسم حتى الآن ، حيث يلتقي جيمي فاردي هداف ليستر وجها لوجه مع سيرجيو أجويرو نجم مانشستر سيتي.

 

وسجل فاردي ثنائية قاد بها ليستر إلى الفوز على ليفربول 2 / صفر ليرفع رصيده في الدوري هذا الموسم إلى 18 هدفا ، وقد سجل الهدف الأول من كرة صاروخية من مسافة بعيدة ومن المتوقع أن يتنافس على لقب أفضل هدف في الموسم.

 

وبعد تعرضه لكبوة في بداية كانون ثان/يناير الماضي، حيث خضع لعملية جراحية بسيطة في الفخذ ، استعاد فاردي مستواه وتألقه المعهود ويرى كلاوديو رانييري المدير الفني للفريق أن اللاعب استعاد لياقته بنسبة 100 بالمائة.

 

وقال رانييري في تصريحات لموقع ليستر سيتي على الإنترنت “الآن مر شهر على عودته للتدريبات.. في وقت سابق لم يتدرب جيدا وكان يلعب دون تدريب. هذا ليس أمرا سهلا. واصل التهديف ثم تراجع تدريجيا. لكنه الآن على ما يرام ويعد بمثابة فاردي جديد. يضغط (على المنافسين) كثيرا ويعمل بجدية شديدة ويسجل.”

 

وطوال النصف الأول من الموسم، ظل رانييري متمسكا برأيه في أن الفريق يسعى للبقاء في منطقة الأمان بجدول الدوري ، رغم أن الفريق كان متصدرا للمسابقة.

 

لكن الآن ، تحلى رانييري بالجرأة أخيرا في التأكيد على أن الفريق سيتنافس على اللقب مبديا ثقته في قدرات لاعبيه رغم التعرض لكبوة في وقت سابق.

 

وقال رانييري في تصريحات للصحفيين “أرى لاعبينا منتعشين خلال الجلسات التدريبية. بعد الكريسماس كنا مجهدين شيئا ما ولكن الآن بات اللاعبون في حال أفضل.”

 

وأضاف “علينا الآن أن نركض يوم السبت ، نركض كثيرا. سنخوض مباراة صعبة أخرى أمام مانشستر سيتي ، وكان مهما أن نبدأ هذا الشهر بشكل جيد. من المهم للغاية بالنسبة لي أن أرى لاعبينا يصارعون من أجل الفوز.”

 

وأوضح “سنخسر في مباراة عاجلا أم آجلا ، ولكن هذا ليس مهما. المهم هو كيفية الهزيمة. فإذا سجل المنافس هدفا رائعا ، حسنا ، ولكن علينا الكفاح. وإذا كافح مانشستر سيتي أكثر منا ، حسنا ، سيكون الحسم له.”

 

أما أجويرو فقد سجل هذا الاسبوع الهدف رقم 13 له في الدوري هذا الموسم ، ويعلق عليه المدير الفني مانويل بليجريني أمال عريضة في هز شباك ليستر سيتي.

 

وأعلن نادي مانشستر سيتي قبل أيام أن الأسباني جوسيب جوارديولا ، المدير الفني الحالي لبايرن ميونيخ الألماني ، سيحل مكان بليجريني اعتبارا من الموسم المقبل لكن المدرب التشيلي أكد أنه سيواصل التركيز من أجل التتويج باللقب الثالث خلال خمسة مواسم.

 

وقال بليجريني “إننا لا نزال نتنافس في أربع مسابقات وأنا سعيد للغاية بالمباريات التي قدمناها هذا الموسم. عاندنا الحظ بشكل كبير للغاية فيما يتعلق بالإصابات ولكن لاعبينا دائما ما أظهروا شخصية قوية بالكفاح ونجحوا في فرض أسلوبهم أمام المنافسين.”

 

لمزيد من الموضوعات :

محمد النني في قائمة أرسنال لدوري أبطال أوروبا

كاسياس يقترب من الإنتقال للدوري الأمريكي الموسم المقبل

والد نيمار يكشف عن صاحب عرض الـ190 مليون لضم نجله

 

شارك برأيك !!