اخبار الزمالك

الفيس بوك وتويتر وانستجرام يهددون الزمالك

20,272
فريق الزمالكفريق الزمالك

الفيس بوك وتويتر وانستجرام يهددون الزمالك

لم يتوقع اي مسئول بالزمالك ان يكون الفيس بوك او اي موقع من مواقع التواصل الاجتماعي سببا في أي أزمات في الفريق الابيض خلال الأيام الماضية او حتي مستقبلآ خاصة وان وسائل الترفيه والتسلية لم تكن في حسابات مسئولي الزمالك بالمرة لاحداث اي خلل في الفريق الابيض قبل استئناف الدوري من جديد منتصف ديسمبر القادم .

وخلال فترة التوقف الحالية للدوري تسبب الفيس بوك وغيرها من هذه المواقع في أزمات كبيرة جدا للفريق الابيض خاصة في أزمة باسم مرسي مهاجم الفريق الابيض ورفضه تماما قرار رئيس النادي بعدم التعامل مع مواقع التواصل الاجتماعي وتحديدا عقب رحيل البرتغالي فيريرا المدير الفني الهارب الذي ترك الفريق في وقت صعب للغاية .

وأصر باسم مرسي علي أن يخترق قرار الحظر الاعلامي بعدما اعلن مساندته للمدرب البرتغالي عبر صفحته الرسمية قائلا له : انت ناجح في أي مكان .. وهي الجملة التي كانت بمثابة الشرارة داخل الفريق مع قرار رئيس الزمالك بتغريم باسم 300 الف جنية وزاد من الامور سخونة مخالفة باسم التعليمات بعدم التعامل مع الفضائيات ونال 50 الف جنية غرامة اخري بسبب مكالمة تليفونية لأحد البرامج لتوضيح الصورة بشأن مواقع التواصل الاجتماعي .

وقرار المنع الفيس بوك وتويتر وانستجرام وغيرها من مواقع التواصل اصبحت مصدر ازعاج كبير جدا لمجلس الادارة والجهاز الفني خاصة وان اللاعبين ابدوا غضبهم الشديد من قرار المجلس وتحديدا رئيس الزمالك بعدم التعامل مع مواقع التواصل بداعي انهم ليسوا”عيال”وانه لم يصدر اي قرار من قبل في هذا الشأن لأي لاعب سواء في الزمالك او في نادي اخر بعدم التعامل بحرية في وقت فراغه مع الحاجة التي يحبها وحتي لو كانت تصفح اي اخبار عبر هذه المواقع .

وعلم اخبار الاهلى ان اللاعبين ابدوا استيائهم الشديد من قرار المنع واستخدموا اسلوب جديد للغاية للرد علي قرار رئيس النادي وهي التعامل بصورة عادية مع صفحات التواصل الاجتماعي وعندما تحدث أي أزمة بكون الاتفاق علي أن الاكونت كما يقال بلغة التكنولوجيا”مزيف”أو وهمي وهو الأمر الذي يجعل لاعبو الزمالك يفلتون من أي عقاب او غرامة مادية مهما كان الأمر .

واتفق اللاعبون علي انه لاتوجد أي أزمات في التعامل مع هذه الصفحات والالتزام بما يقوله المجلس في عدم ابداء أي أراء في رحيل فيريرا خاصة وان ملف المدير الفني الهارب اغلق تماما بالنسبة للاعبين اضافة الي انهم لم يقوموا بمهاجمة أي مسئول في الزمالك من قبل أو انتقاد اي شيء داخل النادي وكل مايقومون به هو التعبير عن مابداخلهم أو التواصل مع الجماهير بطريقة عادية جدا او نشر اخبار خاصة بهم بعيدا عن المستطيل الاخضر وبعضها دائما يكون دائما لجذب المعجبين اليهم او حتي الاستماع لأي نصائح يقومون بها .

واصبحت ازمة مواقع التواصل الشغل الشاغل للمجلس والجهاز الفني خاصة وانها قد تتسبب في تشتيت الفريق بعدما أعلن باسم مرسي أنه ليس الوحيد الذي يتعامل مع هذه الصفحات وان جميع اللاعبين يتعاملون بصورة عادية مع الفيس بوك وتويتر وانستجرام وهو الأمر الذي قد يتسبب في أزمة ضخمة جدا اذا انتشرت بين اللاعبين نار تمييز أي لاعب عن الاخر.

ويضغط الجهاز الفني للزمالك علي رئيس النادي لعفو اللاعبين عن هذا القرار في الوقت الذي يصر رئيس الزمالك علي موقفه لاقتناعه بأن التعامل مع هذه المواقع يتسبب في أزمات ومشاكل مثل أزمة المدرب البرتغالي ومساندة بعض اللاعبين له وهو ما يعني انهم ضد الادارة وان رحيل فيريرا علي حق .

الطريف ان اللاعبون يتعاملون بصورة عادية للغاية مع هذه الصفحات خاصة وانهم مع أي أزمة سيعلنون صراحة أن هذه الاكونتات مزيفة ليس لمجرد الخوف من المجلس وانما لأن القرار لا يليق بالنسبة لهم وانه قرار لا يطبق علي اطفال صغار بالمرة .

 

شارك برأيك !!